ثلوثية د. محمد المشوح
في

جديد المقالات



الثلوثية
11-21-2011 03:35 PM

بسم الله الرحمن الرحيم

يطيب لي بصفتي أحد رواد ندوة الأخ الدكتور / محمد بن عبدالله المشوح "الثلوثية" أن أهنئه و أهنيء كافة روادها بإكمالها عشرة أعوام حافلة بأطياف شتى من رجال الأدب و العلم و الثقافة و المعرفة .
و ماهذه الحظوة لها و انتشار ذكرها و سيرورته إلا لأنها كانت ثمرة لعلم و اهتمام صاحبها و شغفه بالأدب و الثقافة و العلم و أهل ذلك كله , و إن المتأمل ليستعرض مراحل متفرقة من أعوام هذه الثلوثية فيتذكر لقاءات مع شيوخ و أساتذة و علماء و شعراء و ضيوف احتفت بهم الرياض و الثلوثية فكان صاحبها الدكتور محمد المشوح معنيا بتكريمهم و الاحتفاء بهم و سماع مالديهم و أن يتمكن الرواد من الالتقاء بهم و الاشتراك في حوار راق .
و لأنه من الصعوبة بمكان أن يعدد المرء اللقاءات التي حضرها و كافة ضيوفها وروادها و ما دار فيها , فإنه ليُسرُّ أن أدرك لقاءً مشهودًا مع الشيخ عبدالله بن خميس –رحمه الله تعالى- , و مع الشيخ الرحالة محمد بن ناصر العبودي أمد الله في عمره أكثر من مرة , و مع كوكبة من الرعيل الأول من الشعراء و الأدباء و الكتّاب .
و رائد هذه الثلوثية - أيا كان تخصصه
- لن يعدم فائدة سيخرج بها من لقاء في دارة الدكتور محمد المشوح .
لقد حظيت الرياض – بعشرات من المنتديات الرسمية و غيرها فأعطت تلك المنتديات صورة جميلة و أخاذة عن الرياض .
و من هنا فإن المعني بمثل تلك المنتديات لن يضيق ذرعا بعاصمة ذات اكتظاظ إذ سيجد ضالته و أنسه و بهجته و أعدادا لا حصر لها ممن هم معنيون بمثل ذلك , فنشأت علاقات ود و تفاهم و تعاون وتصحيح مفاهيم لم يكن لها أن تكون في ظل انكفاء و تباعد .
هنيئا مرة أخرى لسعادة الدكتور محمد المشوح هذا العقد العشري الجميل من ندوته (الثلاثائيه) و هنيئا لرواد دارته بشاشته و لطفه و حفاوته بهم و قربه مما يطرح و مشاركته التي هي مشاركة ضليع في الثقافة والأدب و العلم والمعرفة .

تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 669


خدمات المحتوى


تركي العليان
تقييم
9.00/10 (13 صوت)

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.